الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة الشهيد أبسخيرون القلينى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mina shaker

avatar

عدد الرسائل : 10

مُساهمةموضوع: قصة الشهيد أبسخيرون القلينى   الأحد فبراير 15, 2009 2:40 am

[center]
الشهيد أبسخيرون القلينى . البيهو ـ سمالوط ـ المنيا
=============================

سيرة حياة أبسخيرون القلينى

اسم الشهيد
كلمة "أباسخيرون" أو "أبسخيرون" وهى كلمة لاتينية مشتقة من كلمتين: "أباّ" معناها "أب"، و "سخيرون" "أسشيروس" أو "إسكاروس"، معناها "القوي".

ألقاب القديس
للقديس ألقاب كثيرة نذكر منها :
1 ـ الشهيد العظيم 2 ـ غفير جبل شهيت 3 ـ السراج المضئ فى المسكونة
4 ـ المضئ مثل البرق 5 ـ المكرم فى أورشليم السمائية 6 ـ الشهيد الذى من قلين
7 ـ الجندى

نشأته
وُلد بقلين من محافظة كفر الشيخ، وكان جنديًا شجاعًا محبوبًا، له شهرة واسعة ومكانة بين رفقائه ورؤسائه، من جنود الفرقة التي كانت بأتريب (بنها).


نقل الكنيسة بالبيهو

كنيسة القديس أبسخيرون بالبيهو
هي كنيسة القديس أبسخيرون التي كانت بقلين (بمحافظة كفر الشيخ)، نقلها القديس إلى البيهو بمحافظة المنيا بالصعيد، ولا زالت قائمة إلى اليوم.

قيل أن أهل قلين اعتادوا أن يعينوا ليلة محددة لإقامة عددًا من الزيجات معًا، ربما بسبب صعوبة المواصلات في ذلك الوقت، ولتوافقها بوقت جمع المحاصيل. وفي أحد هذه الاحتفالات إذ كان حوالي مائة شخص مجتمعين في الكنيسة، كان عدو الخير قد أثار المضطهدين عليهم، وكان المؤمنون في هذه المدينة يتشفعون دائما بالقديس أبسخيرون الذي من بلدتهم. وفي أثناء الليل قبل أن ينفذ المضطهدون ما في نيتهم نقلت الكنيسة بمن هم فيها إلى البيهو بصعيد مصر. وفي الصباح خرج الناس من الكنيسة ليجدوا أنفسهم في بلد غير بلدهم.
ظهر لهم القديس دون أن يعرفوه، وسار معهم حتى شاطئ النيل، وإذ ركبوا سفينة وصلوا إلى قلين في يوم واحد عوض ثلاثة أيام، فتعجب صاحب السفينة وآمن بالمسيحية، وفي قلين لم يجدوا الكنيسة، لا يزال مكانها بركة ماء تسمى بحيرة القليني

=============================

أيقونة الشهيد ابسخيرون القلينى

لقد حملت أيقونة الشهيد أبسخيرون أبداعات فنية رائعة ، صور فيها الفنان تجسيداً جميلاً لاحداث القديس وحملت الصورة العديد من المعانى للمفاهيم الرائعة مثل :


1 ـ الشهيد أبسخيرون القلينى الجندى ...
فهو فى الأيقونة كجندى صالح كان من الفرقة العسكرية بمنطقة أتريب . كما أنه يمتطى جواداً وهذا دليل النصرة وخاصة للشهداء أمثال مارجرجس وأبوفام والأمير تاوضروس المشرقى ، أبسخيرون كما أنه مالك مع المسيح فى مجده رافعاً راسه ..

2 ـ يمسك رمحا يعلوه صليب ...
والرمح من آلات الحرب قديما وهو عبارة عن عمود طويل به حربة ليصرع بها الشيطان كما أن الرمح ينتهى فى أعلاه بصليب علامة القوة والنصرة فى المسيح .. فالفصائل المسيحية هى أسلحة النور والقوة وأنه بالإيمان يقهر عدو الشرير . النصرة تتحول من مجاهدة إلى كنيسة منتصرة .

3 ـ كنيسة بها سيعة عرائس ...
وهى المعجزة الشهيرة للقديس أبسخيرون إذا نقل الكنيسة من قلين بكفر الشيخ إلى البيهو (المنيا) وكان بالكنيسة ما لا يقل عن مائة شخص وكان المؤمنون فى هذه الكنيسة يطلبون شفاعه القديس أبسخيرون الذى أنقذهم من يد الأشرار .

4 ـ شجرة وسارى مركب وبكرة حديدية ...
ومازال حتى الآن يوجد بكنيسة الشهيد فى قرية البيهو البكرة الحديدية والسارى الخشبى للمركب التى أعادت العرائس من البيهو إلى قلين ، إذ يقال نقلا عن قصص شيوخ القرية من البيهو أن صاحب المركب عاهد نفسه أمام الله أن يهب نصف إيراد المركب للكنيسة طوال حياته ، وكذلك سار على هذا المنهج وبعد أن تهالكت المركب قدم نصفها للكنيسة .

اذكـرونـــا فـــى صـلواتـكــم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Awad hany
Admin


عدد الرسائل : 219

مُساهمةموضوع: رد: قصة الشهيد أبسخيرون القلينى   الإثنين فبراير 16, 2009 12:21 pm

شكرا مينا على الموضوع

ربنا يعوضك

نتمنى منك المزيد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meetingyouth.ahlamontada.com
 
قصة الشهيد أبسخيرون القلينى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قصص وتأمـــــلات :: قصص وتأمـــــلات-
انتقل الى: